كتب أحمد على
"بسم الله الملك الحق، جينا نقول للظلم لأ.. يسقط يسقط حكم العسكر".. بهذه الهتافات وغيرها واصل ثوار ههيا الشرقية نضالهم الثورى المناهض للانقلاب العسكرى، وخرجوا فى مسيرة من العدوة مسقط رأس الرئبس محمد مرسى، تجدد العهد بمواصلة النضال، وتستنكر جرائم العسكر مع بدء أسبوع " كفاية هدم" التى دعا لها التحالف الوطنى لدعم الشرعية.

رفع المشاركون فى المسيرة التى جابت الشوارع والأحياء بجوار علم مصر صور الرئيس محمد مرسى، وشارات رابعة العدوية، ولافتات تحمل عبارات الاستنكار والرفض لما يقوم به قائد الانقلاب ويعكس العبث بمقدرات البلاد.

شهدت المسيرة مشاركة واسعة من أسر الشهداء والمعتقلين ونساء ضد الانقلاب وشباب الثورة الرافضين لفقر والظلم المتصاعد منذ الانقلاب العسكرى، ونددوا بجرائم العسكر بسجن الزقازيق العمومى وإحالة طالبة الإعلام بآداب الزقازيق أسماء خالد عز الرجال لنيابة أمن الدولة طوارئ ضمن جرائم العسكر التى لا تسقط بالتقادم.

ودعا الثوار جموع الشعب المصرى بقواه الوطنية للتوحد صفا واحدا فى وجه ما يقترفه العسكر من جرائم لإنقاذ البلاد وعودة الحقوق المغتصبة ومكتسبات ثورة 25 يناير.

شاهد الفعالية
 

Facebook Comments