كتب- أحمد علي:

 

تواصلت مظاهرات أهالي الدقهلية الرافضة لأحكام الاعدام الصادرة بحق شباب المنصورة بهزلية "قتل الحارس"، مطالبين بإلغاء أحكام الاعدام الجائرة ورفع الظلم عن الشباب ووقف نزيف الانتهاكات بحق أحرار الوطن الرافضين للفقر والظلم المتصاعد منذ الانقلاب العسكري.

 

 

وانتفض ثوار نبروه في مظاهرة رعت علم مصر، وصور الرئيس محمد مرسي، بالإضافة إلى لافتات تحمل عبارات "الحياة لشباب المنصورة"، "أوقفوا إعدام الوطن"، "قضاء السيسي ظالم" وأخرى تطالب برحيل السيسي وتؤكد عدم التفريط في أي جزء من تراب مصر.

 

 

شهدت المظاهرة تفاعلاً ومشاركة من الأهالي، وجددت الدعوة للمصريين إلى كسر حاجز الخوف، والانتفاض لإنقاذ البلاد، ووقف نزيف العبث بمقدراتها، ومحاكمة كل المتورطين في جرائم بحق مصر وشعبها، وعودة المسار الديمقراطي.

Facebook Comments